الكشف عن تفاصيل مثيرة حول قاتل السفير الروسي بأنقرة

أوضح اليوم مقطع فيديو مصور لحظة إطلاق مسلح النار على السفير الروسي لدي تركيا أندريه كارلوف، حيث انة قد تسبب في مقتلة في الحال، كما أصاب آخرين، وظل المسلح يصرخ بكلمات عبرت عن أفكاره، فيما كشفت مصادر عن هويته.

الجدير بالذكر على أن المسلح كان يقف خلف السفير الروسي، وهو يلقي كلمته، حيث انه قد أخرج فجأة مسدسًا أطلق منه النار على السفير، الذي سقط مباشرة، كما انه ظل هو يصرخ بكلمات “الله أكبر، نحن الذين بايعنا محمداً على الجهاد، لا تنسوا حلب، لا تنسوا سوريا”.

واوضح في الفيديو قائلاً على إن كل من له يد في هذا الظلم سوف يدفع الحساب، وإنه لن يخرج من القاعة إلا ميتاً، وإنه “ما لم تكن بلادنا في أمان فإنكم أنتم أيضاً لن تتذوقوه”.

كما كشفت اليوم أنباء عن هوية المسلح وأنه أحد عناصر شرطة العاصمة أنقرة، حيث انه يدعي ميرت ألتنيتاس، وأنه تم قتله بعد عملية الاغتيال مباشرة، على أيدي الشرطة التركية.

    أضف تعليقاً