اسرار هامة عن العلاقة الجنسية .. لا تقارنها ببطلات افلام البورنو !

تعد العلاقة الجنسية بين الرجل والمرأة من أصعب العلاقات في الحياة الزوجية ويتطلب التعاون الكبيرة بين المرأة والرجل من أجل إنجاح العلاقة الجنسية بشكل كبير حيث نشكف لكم الأسرار حول العلاقة الجنسية التي لا يعرفها الرجل، حيث ان كثيراً ماتخفيها المرأة وذلك بسبب خجلها أو عدم رغبتها في أن يشعر الرجل بمشاعرها السلبية تجاه تلك العلاقة.

حيث انة ربما تفاجء عندما تعلم ان هناك أسرار لا تبوح بها معظم النساء، لكن حتماً تحتاج من الرجل أن يدركها وحده دون ان تقول :

المرأة تحتاج استثارة كاملة 

حيث انه ينبغي على الرجل أن يدرك جيداً أن عقل المرأة يعمل بطريقةٍ مختلفةٍ تماماً عنه، فإذا كان الرجل يضعف حينما يرى المرأة تقوم بخلع ملابسها، فإن النساء لا يضعفن لهذا الأمر.

كما أن المرأة تحتاج إلى المزيد من الوقت والمحاولات حتى تتفاعل مع هذه حالة التحفز للجنس ، لذلك جرّب أكثر من محاولة لجذبها، التجارب في إثارة المرأة لا تعني الفشل، ولكن هي مجرد محاولات لاستمالتها، حتى وإن لم تستملها فهي بالتأكيد ترضيها.

حيث عليك أن تتأكد أن العلاقة بين الرجل والمرأة لا تحمل قواعد ثابتة تعتمد على الصواب والخطأ، وإنما على التوافق بين الطرفين.

اهتم بما يرضيها هى قبلك 

الخطأ الذي يقع فيه معظم الرجال هو محاولتهم تسجيل أرقام قياسية أثناء هذه العلاقة فيما يخص مدتها، هذا الأمر يثير الملل لدى المرأة، ربما يقوم بعض الرجال بهذا الأمر لإثبات شيء ما لأنفسهم، ربما يرضي ذلك بعض الغرور لدى الرجل.

هل تدرك ما تفعله بزوجتك ؟ أنت تجعلها ترغب في إنهاء هذا الأمر في أسرع وقت؛ ذلك لشعورها بالملل وعدم الاستمتاع!

وتحتاج المرأة كثيراً للحديث عن العلاقة الجنسية، ومن ثم تصبح شريكة لها احتياجات، وهو ما يتطلب الاستماع إلى رأيها أو ما تريد أن تقوله حول هذه العلاقة، تذكر أن الحوار ليس من طرف واحد، اختبر بعض الأمور التي يمكن أن ترضيها وقس ردة فعلها تجاهها.

لا تقارنها ببطلات افلام البورنو !

حيث انك اذا كنت من هؤلاء الذين يشاهدون الأفلام الاباحية ويقارنون علاقاتهم الزوجية بما يشاهدونه، فأنت تقع في خطأ بالغ، فما تراه في تلك الأفلام لا يعكس الواقع بأي حال.

كما انه إذا طلبت من زوجتك أن تصبح مثل فتيات الأفلام الاباحية  فهذا أمرٌ محبط للغاية لاعتبارات كثيرة؛ أهمها أن مشاهد تلك الأفلام غير واقعية وهي أشبه بمشاهد الأفلام السينمائية التي يتم تصويرها بأكثر من زاوية عدة مرات، ولذلك فهي مجرد مشاهد تمثيلية غير واقعية.

كما أن كثيراً من النساء لا يفضلن “الجنس القذر” الذي يقدم في هذه الأفلام، لذلك لو طلبت أو توقعت من المرأة أن تشاركك هذه المشاعر، فأنت بذلك تحمّلها عبئاً ثقيلاً وغير ممتع.

هل انت كامل النظافة؟!

تبذل المرأة عادةً مجهوداً كبيراً في الظهور بصورةٍ رائعةٍ ومثيرةٍ أمامك، ترتدي ملابس مثيرة وتضع المكياج والعطور وتستخدم كثيراً من أدواتها، لكنها أيضاً تشعر بالاشمئزاز إن كانت رائحتك غير طيبة أو رائحة فمك كريهة أو شعرك أشعث.

حيث أن هذه الأمور البسيطة والتي يمكن علاجها تتسبب في نشوب حالة من الكراهية وذلك لدي المرأة لهذه الدقائق، حاول أن تشعرها أنك تهتم بمظهرك أمامها.

    أضف تعليقاً