زوج المرأة المتهمة بحيازة “طلاسم سحرية” يكشف تفاصيل جديدة

أعلن زوج المرأة المتهمة بحيازة “طلاسم سحرية” عن تفاصيل جديدة عنها، وذلك عقب إعلان الجهات الأمنية القبض عليها أمس وإيداعها في سجن النساء.

وأوضح الزوج، أن زوجته لا تعمل حاليا وليست طبيبة كما أشيع، لكنها كانت تمتلك مشغلاً نسائياً منذ عشر سنوات وتم إغلاقه.

وأشار وفقا لـ”تواصل”، أنهم في انتظار نتيجة التحقيقات، لافتا إلى أن الأوراق التي كانت بحوزتها في المكتبة لا تخصها بل تعود لصديقة لها، مؤكداً أنه لا يملك أية معلومات عن تلك الصديقة، نظرا لأن الصداقة بينها وبين زوجته سطحية.

وكان مقطع فيديو رصد محاولة امرأة ثني مواطن عن تصويرها وتصوير لوحة السيارة التي كانت تستقلها، بعدما قدِمت لمركز تصوير مستندات ومعها أوراق تشتمل على طلاسم سحرية.

حيث انه عقب انتشار الفيديو، أعلنت الجهات الأمنية عن إلقاء القبض عليها وعلى امرأة أخرى؛ ادعت المتهمة أنها هي من زودتها بالأوراق، وتم إيداعهما سجن النساء، وإشعار هيئة التحقيق بمنطقة الرياض لإكمال اللازم.