بلوك 1

 

بلوك 2

 

بلوك 3

 

بلوك 4

 

بلوك 5

 

محافظات مصر - 3 ملايين زائر فى الليلة الختامية لمولد سيدى أحمد البدوى

 

 

خبر - محافظات مصر - 3 ملايين زائر فى الليلة الختامية لمولد سيدى أحمد البدوى
تم بواسطة - شبكة عربي الأخبارية
بتاريخ - الجمعة 13 أكتوبر 2017 02:55 صباحاً

شبكة عربي الأخبارية " أنا أرواح ولسانكم آل البيت ريحان وإلى مزيد لقاءكم قلبى يرتاح" كلمات رددها مايقرب من 3 ملايين عاشق ومحب للعارف بالله سيدى أحمد البدوى الذى حضروا لمسجده بمدينة طنطا من شتى بقاع مصر من شمالها وحتى محافظات الصعيد والحدود الجنوبية ليشاركوا فى الاحتفال بالسطوحى شيخ العرب العارف بالله سيدى أحمد بدوى القطب الصوفى الكبير، والذى تحتفل محافظة الغربية لمدة أسبوع من كل عام بمولده فيحضر إليه جميع عشاق آل بيت رسول الله ليحتفلون بمولده تاركين خلفهم مصالحهم وأمتعتهم ليجلسوا تلك الفترة بجوار مقامه ومدح الرسول الكريم وآل بيته الكرام.

فعلى مدار الأسبوع امتلأ المسجد عن أخره بعشاق شيخ العرب وكذالك ساحة المسجد والمنطقة المحيطة به وساحة الاحتفالات بسيجر وافترشوا الأرض ليكونوا بالقرب منه والصلاة فى مقامه والتقرب به إلى الله أملين أن يتقبل الله دعائهم فى حضرة "البدوى".

على كلمات الذكر تمايل الدراويش والمريدين فى حضرة شيخ العارف السطوحى العارف بالله سيدى أحمد البدوى شيخ مشايخ الطرق الصوفية فى احتفالا بذكرى مولده، وتتمايل الأجساد فى لحظة تجلى على ذكر ومدح رسول الله صل الله عليه وسلم وآل بيته، ويقوم المنشدون بترديد الذكر على أنغام الكمان والدف وتفاعل معها الدراويش بالتمايل والتصفيق، فى الوقت الذىى امتلئت فيه الخيام المنتشرة حول المسجد بالمريدين الذين تفاعلوا مع حلقات الذكر وتمايلوا مع كلمات الذكر.

 

مريدى-مولد-السيد-البدوى-(6)

فى الوقت الذى امتلأت فيه ساحة المسجد بالألاف من المريدين الوافدين من جميع محافظات مصر، إلى جانب تزاحم الآلاف بالشارع المؤدى للمسجد وفى ساحة الاحتفالات بسيجر، وينتظر المريدون وصول الشيخ محمود التهامى لإحياء الليلة بعدد من الأناشيد الدينية فى ساحة المسجد.

"اتينا رحابك يا شيخ العرب.. فالله سرنا نلبى الطلب" كلمات يرددها عشاق ومحبى العارف بالله سيدى أحمد البدوى، حالة الحب والعشق فى سيدى أحمد البدوى هى من دفعت عشاقه من محافظات صعيد مصر من الفيوم وحتى أسوان إلى الحضور لطنطا، فرغم متاعب السفر التى قد تصل إلى 14 ساعة بالقطار ولكن تلبية نداء المحب آثرت عليهم ودفعتهم بلا إرادة منهم إلى زيارته والجلوس بجوار مقامه والاحتفال بذكرى مولده.

حلقات ذكر ومدح فى رحاب الزاهد

داخل مقامه بمسجده يتجمع الصوفيون رافعين أيديهم بالدعاء والذكر والمدح فى رسول الله و آل بيته يتبركون بـ"الزاهد" سيدى أحمد البدوى الذى زهد الدنيا وما عليها من متاع وشهواته متصوفاً ومتعبداً فى الله، ويقف أبناء الطرق الصوفية فى "حضرة" حول المقام مرددين" اتينا رحابك يا شيخ العرب فالله سرنا نلبى الطلب" ويقدمون الصدقات فى صناديق النزور والبعض الآخر يقوم بالصلاة على النبى صلى الله عليه وسلم ويقوم المحيطين به بالترديد خلفه، فيما وقف البعض على باب المقام يبكون ويتقربون بسيدى أحمد البدوى إلى الله أملين فى أن يلبى الله نداءهم.

 

مريدى-مولد-السيد-البدوى-(7)

"اليوم السابع" ترصد الزاحفين من الصعيد إلى مقام القطب الصوفى

بجلباب بلدى وعمامة وعكاز أتى كبار السن من محافظات صعيد مصر إلى طنطا عبر القطار الذى انتهت رحلته إلى طنطا لتتجه قلوبهم العاشقة إلى مقام القطب النبوى فى مسجده لزيارته فى مولده، والجلوس بالقرب منه 7 أيام طيلة فترة الاحتفال بمولده.

 

مريدى-مولد-السيد-البدوى-(8)

عبده ربيع إبراهيم أحد أبناء محافظة أسوان قال: أنه يأتى إلى مدينة طنطا مرتين كل عام فى "رجبية" السيد البدوى والمولد الرئيسى لزيارة العارف بالله سيدى أحمد البدوى فى ذكرى مولده، مؤكداً أن هذه العادة اعتادها منذ صغره للود والتقرب من آل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم.

وأضاف أنه سيتوجه بعد انتهاء الاحتفالات بمولد سيدى أحمد البدوى إلى محافظة كفر الشيخ لزيارة سيدى إبراهيم الدسوقى، مطالباً المصريين بالمداومة على زيارة آل بيت رسول الله.

أما عمر عبد المعبود شاهين من بنى سويف فقال إنه حضر لزيارة شيخ العرب منذ يومان لحضور الليلة الختامية للمولد والعودة إلى بنى سويف مرة أخرى، مؤكداً أن حبه لأل البيت الذين زهدوا الدنيا وما فيها وكرسوا حياتهم لعبادة الله فقط، مؤكداً أنه يداوم على زيارة سيدى أحمد البدوى فى ذكرى مولده من كل عام وسيستمر على زيارته كل عام، مؤكداً أن أولياء الله لا خوف عليهم ولا هم يحزنون.

فوزى عبد الجواد من بنى سويف قال أنه حضر لزيارة سيدى احمد البدوى فى حب الله والجلوس بجواره ومدح أل بيت رسول الله، مشيراً أنه زار سيدنا الحسين وسيزور سيدنا إبراهيم الدسوقى، وأن عشقه للأولياء لا ينتهى.

 أحمد على محمد قال أنا محب وعاشق لأهل الله ويحضر كل عام من بنى سويف لزيارة سيدى أحمد البدوى، وقضاء الله الختامية لمولده، وحضور حلقات الذكر وشراء الحمص والحلاوة لأسرته بعد انتهاء زيارته والعودة إلى حيث جاء.

أما أحمد حجاج أحمد عبد الله من محافظة الإسكندرية وله محل إقامة بطنطا، فقال إنه يقوم ببيع السبح والخواتم على المريدين وأن السوق ينتعش فى فترة المولد، مشيراً أن من يرضى بقليله يكسب، ويتكدس مسجد سيدى أحمد البدوى فى أخر أيام الاحتفال بمولده وهذا يدل على عشق المسلمين لسيدى أحمد البدوى.

أما بائع ربابة يدعى إبراهيم عبد المولى فقال أنه جاء إلى مدينة طنطا من محافظة إلمنيا إلى مدينة طنطا فى أسبوع احتفالات المولد لبيع الربابة، مشيراً أنه يأتى لمولد السيد البدوى فى تلك الفترة من كل عام ليبيع بضاعته ثم يسافر إلى قريته مرة أخرى.

أما محمود محمد محمود من محافظة قنا يتبع الطريقة الرفاعية فقال إن يحضر بمفرده فى إسبوع الاحتفالات بمولد السيد البدوى ويجلس بجوار مقام سيدى أحمد البدوى ويقضى الأسبوع بجوار مقامة فى حلقات الذكر والمدح ويغادر طنطا بعد انتهاء الاحتفالات.

فى الوقت الذى يحيى فيه الشيخ ياسين التهامى احتفالية الجمعة اليتيمة ويتلهف المريدين وصوله إلى ساحة الاحتفالات للتمايل على ذكر ومدح رسول الله صل الله عليه وسلم وآل بيته فى حضره شيخ العرب.

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

 

أعلانات المحتوي